تبحث الكثير من السيدات عن علامات الحمل المبكرة؟ إليكِ سيدتي المقال عن اعراض الحمل المبكرة بعد التبويض، ولكن نصيحتنا لكِ أنه بمجرد أن تعرفي أنكِ حامل، من المهم أن تحصلي على رعاية منتظمة قبل الولادة، يساعد هذا في ضمان حمل صحي وطفل سليم.

يعتبر الحمل وقتًا رائعًا في حياة كل امرأة، يمكن أن يكون أيضًا وقتًا للعواطف المختلطة مثل الفرح والإثارة الممزوجة بقليل من الخوف والقلق. قد تكون الأسابيع القليلة الأولى بعد الحمل صعبة بشكل خاص حيث يبدأ جسمك في المرور ببعض التغييرات الرئيسية، قد تكون العلامات المبكرة للحمل خفية للغاية، فيما يلي نظرة على بعض أكثر اعراض الحمل المبكرة شيوعًا.

ما هي علامات وأعراض الحمل؟

لسوء الحظ، لا توجد إجابة واضحة على هذا السؤال، تختلف كل امرأة عن غيرها وتعاني من أعراض مختلفة في أوقات مختلفة. ومع ذلك، هناك بعض العلامات والأعراض المبكرة الشائعة للحمل التي تعاني منها العديد من النساء.
أكثر علامات الحمل المبكرة شيوعًا هي غياب الدورة الشهرية. تشمل العلامات والأعراض المبكرة الأخرى التعب، وحنان الثدي، والغثيان والقيء، وزيادة التبول، وتقلب المزاج. مع تقدم الحمل، قد تواجهين أعراضًا إضافية، مثل آلام الظهر وحرقة المعدة وضيق التنفس.
إذا كنتِ تعتقدين أنك حامل، فإن أفضل ما يمكنك فعله هو إجراء اختبار الحمل. تعتبر اختبارات الحمل المنزلية دقيقة للغاية، ولكن من الجيد دائمًا تأكيد النتائج بفحص الدم .

تأخر الدورة الشهرية

أول علامة أساسية تشير لوجود الحمل انقطاع الطمث أو تأخر الحيض عن موعده المحدد ما بين أسبوع إلى عشرة أيام، وتكون درجة حرارة الجسم في الشهر الأول مرتفعة إلى حد ما.

تورم الثديين

مع بداية الحمل ترتفع مستويات هرمون البروجيستيرون، ومع تغيير الهرمونات تكون أنسجة الثدي حساسة جداً مما تحدث بعض التغيرات في الثديين ومن أهمها:
  • تصلب الثديين.
  • انتفاخ في حجم الثديين .
  • يصبح لون الحلمات داكن.
  • الشعور بالألم عند لمسها وننصح باستخدام كمادات دافئة مع التدليك الخفيف.
اقرأي ايضاً: علامات الحمل بولد

 آلام أسفل الظهر والبطن

في بداية فترة الحمل قد تشعرين بالألم أسفل الظهر والبطن نتيجة تقلصات وانقباضات الرحم بسبب تمدد عضلة الرحم لتكبير حجم الرحم، يجعله يتحمل نمو الجنين في المراحل المتقدمة، والتخفيف منها عليكِ بالراحة التامة.


 نزول دم التعشيش (التبقيع)

 في المراحل المبكرة من الحمل قد يحدث النزيف الخفيف،وهو نزول قطرات من الدم أو إفرازات بنية اللون تظهر على شكل بقع، نتيجة انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم .

كثرة التبول

خلال الأيام المبكرة من الحمل، يشعرن الحوامل بالرغبة المتكررة في التبول، وتغير لون البول الى أخف وأفتح من لونه الأصفر الطبيعي نتيجة ارتفاع مستويات هرمون الحمل، ولكن هذه العلامات ليست مؤشر مؤكد لوجود الحمل خاصة أن لونه قد يتغير إلى داكنًا، مما يشير على إصابتك بالجفاف والشعور بالعطش, بسبب عدم تناول كمية كافية من المياه وكثرة القيئ، لذلك ننصحك عزيزتي بتناول كمية كافية من المياه بمعدل لترين أو ثلاثة للحفاظ على جسمك رطباً، وعدم اصابتك بالجفاف الذي يؤثر على صحتك وعلى نمو طفلك.

كثرة الافرازات المهبلية

من العلامات الأولى والمعروفة للحمل؛ زيادة الإفرازات المهبلية والتي تكون شفافة اللون أو ذات لون أبيض، وتكون رقيقة وليست سميكة، ولها رائحة خفيفة وحدوث هذه الإفرازات أمرًا طبيعيًا وصحيًا؛ لأنها تزيل الخلايا الميتة من المهبل وتعمل على حماية قناة الولادة من حدوث الالتهابات.
يجب الانتباه: في حال ظهور العلامات التالية، إفراز بلون أخضر او أصفر، حكة، رائحة كريهة، إفرازات سميكة جدًا أو مائية، من الضروري إستشارة الطبيب.

الغثيان الصباحي والرغبة في القيء

من الأعراض المبكرة لحدوث الحمل والمعروف جدًا لدى النساء الشعور بالغثيان والرغبة في القئ، وبالذات في ساعات الصباح فور الاستيقاظ من النوم
بسبب ازدياد هرمون الحمل، لذلك ننصح عزيزتي بتناول مشروب الزنجبيل، والعسل الأبيض، والليمون، والشاي الأخضر،لما له من تأثير كبير على تقليل أعراض الغثيان والقيء، ومفيد جدا تقسيم الوجبات من خمسة الى ستة وجبات ليساعد الجسم للتأقلم مع الوضع الجديد.


مشاكل في الجهاز الهضمي

خلال بداية الحمل قد تشعرين بالإسهال، الإمساك، وتقلصات البطن والانتفاخ نتيجة أن الهرمونات تقلل من حركة الأمعاء ومن سرعة الهضم، وللتغلب على ذلك عليكِ عزيزتي تناول الكثير من السوائل كالماء والعصائر الطبيعية، وأكل ألياف طبيعية مثل الخس والخضار خضراء اللون، والمشي والحركة لنصف ساعة يومياً لزيادة حركة القولون .

اعلمي عزيزتي أن تناولك للوجبات الغذائية المناسبة هي التي تساعد على نمو وتطور الطفل بفترة الحمل مثل:الحبوب الكاملة،الفواكه والخضار، أغذية غنية بالبروتينات والدهون الصحية.

الإحساس بالتعب والنعاس

من أعراض الحمل الشائعة جداً التي يمكن ملاحظتها قبل موعد الدورة الشهرية بأسبوع أو عشرة أيام، الشعور بالنعاس والتعب والإرهاق، بسبب أن هرمون الحمل يؤثر على إرتخاء العضلات، فاحرصي عزيزتي على الراحة التامة، والحصول على قيلولات كثيرة خلال اليوم لأن ذلك يزيد من شعورك بالراحة النفسية.

تقلب المزاج

من العلامات الشائعة والعامة بين النساء، حدوث تقلبات نفسية والتقلبات المزاجية نتيجة التغير السريع في الهرمونات وعادة ما تستقر بمجرد تقدم الحمل، خلال هذه الفترة ستكون مشاعرك غريبة ومتضاربة، تارة ستشعرين بالسعادة الشديدة، وتارة تجدين نفسك تذرفين الدموع بدون سبب، وتارة يكون إحساسك مرهف زائد عن الطبيعي .

الصداع المستمر

من أعراض الحمل الأكيدة شعور الحامل بالصداع المستمر نتيجة لتدفق كمية الدم بالجسم، وللحد منه احرصي على الراحة الكافية والنوم قدر الإمكان واشربي كميات كبيرة من السوائل، السيطرة على الإرهاق والتوتر والإجهاد، وممارسة تقنيات الاسترخاء.

الوحام

من أعراض الحمل المهمة، والتي تمتد من بداية حدوث الحمل إلى الشهور الثلاثة الأولى من الحمل وهو الوحام، وهو الإحساس برغبة شديدة لتناول أطعمة لم تحبينها من قبل الحمل أو العكس، أو تنفرين نفور غريب من الأطعمة التي كنت تحبينها والاشمئزاز من بعض الروائح العطرية .وقد تشعرين بطعم مختلف في الفم كصدأ معدني غير المعتاد.
إذا كنت تعاني من رغبات شديدة في تناول الطعام أو زيادة في الشهية أثناء مرحلة الحمل، قد تعرضين نفسك لخطر زيادة الوزن.

 زيادة إفراز اللعاب

مع كل التغييرات الهرمونية للحمل فمن المحتمل أن تشعري بزيادة إفراز اللعاب غير عن المعتاد، يكون ناتجاً عن بداية غثيان الصباح أو ارتداد الحموضة أو حرقة المعدة، ومن أجل التخلص من زيادة إفراز اللعاب ينصح بالتالي:
  • شرب الماء، إذ عادةً ما تفرز الغدد اللعابية المزيد من اللعاب نتيجة للجفاف.
  • مضغ الليمون أو الزنجبيل.
  • مضغ العلكة أو النعناع، إذ يساعد ذلك المرأة الحامل على بلع اللعاب.
  •  استهلاك أنواع الطعام الغنية بالكربوهيدرات.

هل علامات الحمل المبكرة الاكيدة أم غير مؤكدة؟

سؤال في غاية الأهمية منكِ عزيزتي ومتكرر من أكثر النساء التي شعرت بأكثر العلامات أو بعلامة واحدة على الأقل.
في البداية لا بد أن تعلمي عزيزتي أن الموضوع يختلف من امرأة إلى أخرى، فمنها من تشعر ببعض العلامات والأعراض والأخرى لا تشعر بها، فلذلك أقول لك بكل وضوح أن علامات الحمل المبكرة غير مؤكدة لثلاثة أسباب رئيسية وهي:

  • تشابه علامات الحمل مع العلامات التي تسبق حدوث الدورة الشهرية العادية، مثل آلام أسفل الظهر والبطن، وآلام بالثديين،نزول نقاط من الدم، تقلب المزاج.
  • تشابه أعراض تناول أدوية تنشيط التبويض لحدوث الحمل مثل كلوميد بأعراض حدوث الحمل المبكر.
  • الحمل الكاذب أو الوهمي: تؤدي الرغبة الشديدة بالإنجاب بالشعور بكل أعراض الحمل بالرغم من عدم وجود الحمل، حتى أن بعض النساء تختفي عنها الدورة الشهرية أو تتأخر بسبب القلق والضغط النفسي تتوهم المرأة أنها حامل.
وبالتالي للتأكد 100% بوجود الحمل عليك عزيزتي بإجراء تحليل الحمل بالدم عند الطبيب الأخصائي أو التحليل بالبول.


تحليل الحمل بالدم أكثر دقة من تحليل البول أي نسبة دقته تصل 100٪. أما دقة تحليل البول المنزلي فهي تقارب 97٪.
بالطبع يختلف كل حمل، ولن تعاني كل امرأة من كل هذه الأعراض. إذا كنت قلقة من احتمال أن تكوني حاملاً، فإن أفضل ما يمكنك فعله هو تحديد موعد مع طبيبك. سيكونون قادرين على إعطاء تشخيصًا أكثر دقة.


هناك بعض العلامات والأعراض المبكرة للحمل التي لا ينبغي تجاهلها، حيث يمكن أن تكون علامات تحذيرية لشيء أكثر خطورة. على سبيل المثال، تعتبر الدوخة و الإرهاق والتعب من اعراض الحمل المبكرة الشائعة، ولكن إذا وجدت نفسك منهكة بشكل غير عادي وكان التعب مصحوبًا بضيق في التنفس، فقد يكون ذلك علامة على فقر الدم، وهو أمر شائع أثناء الحمل،سيكون طبيبك قادرًا على مساعدتك في هذه الحالة وفي أشياء أخرى مثل الحصول على العناصر الغذائية المناسبة، والعناية بجسمك، والتأكد من أنك بصحة جيدة قدر الإمكان. سيكونون قادرين أيضًا على الإجابة على أي أسئلة قد تكون لديك حول الحمل والأبوة والأمومة.

هنا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا متمنية الفائدة للجميع وبانتظار الأخبار السارة منكِ عزيزتي في التعليقات لنبارك لكِ في حملك ^_^.


calendar_month10/01/2021 12:08 pm   visibility 5,582