تهتم جميع الأمهات بكل ما يختص بالرضاعة من أمور وجوانب مختلفة،  ولكن من أهم أساسيات الرضاعة الطبيعية هي كيفية التواصل مع الرضيع أثناء الرضاعة، حيث من المهم التواصل مع الطفل خلال عملية الرضاعة والتحدث معه بكلمات لطيفة ,لمس يديه ومنحه الحب والحنان ، حيث ان القيام بامور اخرى كالتحدث والكلام في الهاتف ، قراءة مجلة، أو التحدث كثيرا مع الآخرين قد يشعر الطفل بالضغط والتوتر وقد يؤثر على التواصل الآمن مع الطفل وعلى سلوكياته مستقبلا.

تشير المستشارة والمعالجة النفسية للموقع نوره محاجنة على أهمية التواصل الآمن مع الطفل الرضيع اثناء الرضاعة  حيث أكدت على عدم  الاستهانة بتاتا باهمية هدوء الأم أثناء إرضاعها لطفلها وعلى كيفية تعاملها وتواصلها معه، اذ ان العلاقة بين الرضيع والأم المرضع يؤثر على شخصيته ومزاجه مستقبلا وعلى شعوره بالأمان وتعامله مع الظروف المحيطة وتضيف قائلة" ان الابحاث اثبتت ان التواصل الآمن مع الأطفال يجعلهم في جيل سنتين اكثر اجتماعيين وذوي قدرة أفضل للتعامل مع المشاكل، وعند مواجهتهم للصعاب لا يبكون ولا يغضبون انما يتوجهون لطلب المساعدة، أما في في جيل ٣ سنوات يكون الأطفال الذين تواصلوا بشكل آمن مع الام محبوبون ومقبولين اكثر من قبل الأطفال، بالمقابل فان الاطفال الذين لم يتلقوا التواصل الأمن من الام فانهم اكثر خجلا وانغلاقها على أنفسهم وأقل قدرة على اتمام المهمات".

طريقه الرضاعه والتواصل الأمن مع الطفل ومنحه الأمان أثناء الرضاعة هو أمر ضروري وله توابع إيجابية تتجلى مستقبلا على شخصية الطفل.

نصائح مهمة للأم المرضعة من أجل التواصل الآمن مع الطفل أثناء الرضاعة:

  1. اجعلي قدر الامكان وقت الرضاعه وقتا للتواصل والهدوء مع طفلك وليش وقتا مقيتا له ولك.
  2. احملي طفلك بوضعية مريحة له ولك بحيث لا تشعري بالتعب قدر الامكان ويشعر طفلك أيضا بالراحة.
  3. حاولي قدر الإمكان الجلوس في مكان هادىء بعيد عن الضوضاء والضجة.
  4. ضعي هاتفك في وضع صامت وحاولي أن تجعلي هذا الوقت مشتركا لك ولطفلك فقط.
  5.  لامسي ابنك بنعومه على رأسه او يده.
  6.  تحدثي معي بلطف، و شاركيه محبتك له، فالطفل لا يفهم الكلام ، إنما يفهم الشعور الذي وراء الكلام.
  7. كوني على يقين ان علاقتك في هذا الوقت هي أهم من علاقتك بالبيئة الخارجية وأن هذه الفترة سوف تمر لكن تأثيرها سيبقى للابد.
ختاما مهما كانت هذه المرحلة صعبة فانه بإمكانك جعلها من اجمل ايام حياتك، واعلمي أن هذه الفترة من حياة طفلك سيكون لها دور كبير في تكوين شخصيته، وتواصلك معه والحديث معه بلطف ولمسه اثناء الرضاعه سيجعله طفلا واثقا واجتماعيا ومحبا.

11/06/2021 11:14 pm   841