بعد إنجاب الطفل الأول وبدء عملية الرضاعة تعاني الكثير من السيدات من حالة تشقق والتهاب حلمة الثدي حيث مع بدء عملية الرضاعة ممكن أن يحدث ألم خفيف نتيجة نزول اللبن ثم يختفي الألم أثناء عملية الرضاعة ولكن في كثير من الأحيان بعد أسبوع أو أسبوعين يبدأ حدوث تهيج والتهاب في حلمة الثدي.

اسباب تشقق والتهاب حلمة الثدي

توجد العديد من الأسباب التي تسبب تشقق والتهاب حلمة الثدي عند السيدات نتيجة الرضاعة الطبيعية مثل:
  • عدم اختيار الوضع الأمثل لإرضاع الطفل حيث لا يكون طفلكِ ملتصقًا بشكل صحيح بالثدي.
  • حدوث فقاعات أو بثور الحليب وهي بقع بيضاء أو صفراء اللون تظهر على الحلمة نتيجة زيادة كمية اللبن في إحدى القنوات، مما يؤدي لانسدادها وعدم قدرة الحلمة على اخراج اللبن، وهذا تقريبا أشهر سبب حدوث تشقق والتهاب حلمة الثدي.
  • حدوث جفاف في الحلمة يؤدي لحدوث تشقق ويمكن أن يؤدي لحدوث النزيف.
  • حدوث ما يعرف بالتهاب الضرع والذي يحدث نتيجة دخول البكتيريا إما عن طريق الحلمة أو أحد قنوات الحليب أو فم الطفل، وغالبا ما يحدث في إحدي الثديين فقط.
  • حساسية الحلمة هو سبب شائع جدا لحدوث الالتهاب.
  • حدوث مرض القلاع نتيجة انتقال عدوى الخميرة التي تحصل علي غذائها الأساسي من اللاكتوز (اللبن) .
  • تسنين الطفل،  حيث أثناء التسنين يشعر الطفل بالألم والضغط الشديد مما يدفعه لتخفيف هذا الضغط عن طريق الضغط على حلمات الثدي لتقليل الألم الذي يشعر به.
  • جفاف الجلد حيث تكون طبيعة جلد الأم جافة.
  • حدوث ما يعرف الالتهاب التماسي والذي يؤدي لحدوث قرحة مؤلمة على الحلمة.
  • الاكزيما وهي على الرغم من أنها شائعة الحدوث في الطفولة إلا أن حوالي 7% من البالغين معرضون للإصابة بها وهو طفوح جلدية حمراء، متقشرة في الزوايا، تظهر في أماكن مختلفة من الجسم تشمل حلمات الثدي.
تطهير الحلمات باستخدام محلول الملح باستمرار هو خطوة فعالة جدا لمنع حدوث الالتهابات.

ما هو علاج تشقق حلمة الثدي؟

في حالة حدوث تشقق والتهاب حلمة الثدي يجب استشارة الطبيب المتابع وأخذ الرأي الطبي الصحيح ومعرفة السبب الأساسي لحدوث الالتهاب،  وسنعرض الآن بعض طرق العلاج الشهيرة التي يستخدمها الأطباء بعد التشخيص:
  • تغيير وضعية الرضاعة والتعلق المناسب بالثدي، ابدأي الرضاعة في الجانب الأقل  إيلامًا تحفيز الثدي الثاني لإفراز الحليب وهذا يساعد طفلك يمص الحليب بسهولة وبأقل مجهود.
  • ضعي كمية صغيرة من حليب الثدي على الحلمتين بعد كل رضعة لتليين المنطقة المحيطة بالحلمة لمساعدة الحلمات على التئام الجروح.
  • عند الانتهاء من الرضاعة ضعي اصبع من اصابعكِ بين زاوية فم طفلكِ وبين صدركِ واسحبي الحلمة من الفم بهدوء لتجنب زيادة جروح حلمة الثدي. 
  • في حالة حدوث التهاب الضرع يلجأ الأطباء لوصف المضادات الحيوية التي تأخذ عن طريق الفم،  وهي كافية لإزالة العدوى خلال مدة تتراوح بين يوم أو يومين في أغلب الأحيان،  كما يوصي الطبيب بعدم انقطاع عملية الرضاعة فهي قد تكون أحد الأسباب للتخلص من العدوى.
  •  في حالة حساسية الحلمة، والتي تؤدي إلى تشقق والتهاب حلمة الثدي، فمن المتوقع أن تعالج تلقائيا مع مرور الوقت ولكن إذا كان الألم يزعجك فيمكنك استخدام مسكن للألم كما يوصي الأطباء بعمل كمادات سواء دافئة أو باردة قبل وبعد الرضاعة.
  • يوصي الأطباء مرضى القلاع باستخدام مضادات الفطريات، والنظافة الجيدة، غسل اليدين باستمرار، استخدام مناشف منفصلة لكل أفراد الأسرة، ارتداء حمالات الصدر القطنية والتي يجب نظافتها دائما.
  • فقاعات أو بثور الحليب يتم علاجها عن طريق الكمادات الدافئة لمدة تتراوح من عشر إلى خمسة عشر دقيقة، وأثناء الرضاعة يجب وضع الطفل بحيث يكون ذقن الطفل قريبة من القناة المسدودة حيث يساعد ذلك على فتحها.
  • إذا كان يعاني الطفل من الألم الأسنان نتيجة التسنين يمكن الاستعانة بألعاب التسنين أو استخدام منشفة صلبة مبللة قبل الرضاعة للعض عليها و تخدير الألم مما يمنحه رضاعة أكثر راحة، في حالة قضم الطفل للثدي يجب قطع الرضاعة فورا ووضع المنشفة فهذا يساعد الطفل على فهم هذه الطريقة.
  • يمكن علاج جفاف الجلد عن طريق استخدام بعض الأدوية مثل Lansinoh أو PureLan وهما عبارة عن مادة تسمى باللانولين، كما يجب عدم استخدام الصابون عند الحلمة أثناء الاستحمام، وتجفيف اللحمة جيدا بعد الاستحمام.
  • في حالة حدوث الاكزيما يلجأ الطبيب إلى استخدام الستيرويد عن طريق تطبيقه موضعيا على الحلمتين بعد الرضاعة، ويستخدم معه مرطب مضاد للحساسية ويجب غسل الحلمات قبل بدء عملية الرضاعة حتى لا يدخل المرهم لفم الطفل.
  •  لسرعة التئام الجروح،  اكثري من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين C مثل البرتقال والليمون والفراولة والكيوي اللي والجوافة والكيوي والجريب فروت والبروكلي.
معالجة الالتهابات في بداية ظهورها مهم جدا ويمنع كثير من الألم الذي يمكن أن يحدث في حالة تحول الالتهابات لجروح عميقة لذلك ينصح بمعالجة الالتهابات فور ظهورها وعدم الاهمال.

كم المدة التي يستغرقها علاج التهاب حلمة الثدي؟

تختلف مدة علاج تشقق والتهاب حملة الثدي، تبعا لحالة الالتهابات فقد تكون سطحية وبسيطة يمكن معالجتها خلال ساعات أو أيام قليلة.
 وقد تصل الالتهابات لجروح عميقة يستغرق علاجها مدة تتراوح بين أسبوع أو ثلاثة للتخلص منها تماما ويتم اغلاق هذه الجروح من الأسفل إلى أعلى، لذلك ينصح بوضع الكريمات التي تمنع تكون قشرة لتسريع مدة العلاج.
إذا كان هناك تفاقم: إذا انتفخ الجرح على الحلمة أو أفرز صديدًا ، استشيري الطبيب للعلاج - قد تكون هناك حاجة لمرهم مضاد حيوي وأحيانًا يوصي الطبيب بمرهم مركب يحتوي على مضادات حيوية.

كيف يمكن تسكين الألم أثناء عملية الرضاعة؟

إذا كنتِ منزعجة من الألم أثناء الرضاعة فيمكن تسكين هذا الألم باستخدام الطرق الطبيعية الأتية:
  • استخدمي كمادات دافئة لتليين هالة الثدي وتقليل الالم  قبل الرضاعة ب ١٠ دقائق  ثم تطبيق الكمادات الباردة بعد الرضاعة.
  • علاج تشقق الحلمتين بزيت الزيتون،  قومي بعمل مساج للحلمتين وتدليكهما باستمرار مرتين يوميًّا على الأقل لترطيب الجلد وعلاجه.
  • استخدمي كمادات الشاي لعلاج التهاب الحلمتين وترطيبها والتخفيف من الالتهاب.
  • يمكنكِ وضع ثلج ملفوف في قطعة قماش على الحلمة قبل الرضاعة الطبيعية لتهدئتها وتخديرها.
  • استخدمي  زيت جوز الهند فهو يعتبرمضاد للفطريات ومضاد للالتهابات ومسكن. 
لا تقومي بتهوية الحلمتين - منذ 15 عامًا ، عرف العالم الطبي أن التئام الجروح يتم بشكل أفضل في بيئة رطبة، أي: يلتئم الجرح بشكل أسرع عندما يتم الحفاظ على رطوبته الطبيعية ولا يجف.

طرق الوقاية من تشقق حلمة الثدي

يقدم الأطباء بعض النصائح التي يجب تطبيقها لتجنب الإصابة بالالتهاب مثل:
  • استخدمي بعض ملحقات الرضاعة مثل وسادة الرضاعة و مسند للقدم تساعد كثيرا في الحصول على عملية رضاعة طبيعية سليمة.
  • عدم الانحناء أثناء الرضاعة ووضع الطفل في مستوى الثدي.
  • تنعيم الثدي قبل الرضاعة،  وذلك في حالة حدوث احتقان الثدي وتضخمه بامتلائه بكمية كبيرة من الحليب مما يصعب على الطفل الرضاعة، لتسهيل الرضاعة يجب إخراج كمية قليلة من حليب الثدي قبل عملية الرضاعة، وتلك طريقة جيدة ومجربة لمنع تشقق والتهاب حلمة الثدي.
  • إرضاع الطفل كل ساعتين أو ثلاثة ساعتين لتقليل شعور الطفل بالجوع والذي يؤدي إلي مص الطفل للحلمة بشكل عنيف مما يؤدي لحدوث التهاب.
  • المحافظة على الجلد والعناية به للحصول على حلمات صحية عن طريق غسلهما بالماء الدافئ وعدم استخدام الصابون الذي يسبب الجفاف واستخدام مرطب لحلمة الثدي.
  • الحرص على الحفاظ على الثدي وحمالة الصدر في حالة جافة ونظيفة.
اللجوء للرضاعة الغير طبيعية باستخدام الحلمات الصناعية أمر غير جيد لصحة طفلك وغذاؤه،  خصوصا في الشهور الأولى من عمره كما أنه يزيد من احتمالية حدوث الالتهابات لكِ، يمكن أن تدخل البكتيريا المنطقة المصابة وتسبب التهابًا في الثدي.

الخاتمة

يتناول هذا المقال حالة تشقق والتهاب حلمة الثدي والذي يحدث لكثير من السيدات مع بدء عملية الرضاعة، وأسباب هذه الالتهابات، وطرق العلاج المستخدمة باستشارة الأطباء، وكيف يمكن تجنب الالتهابات بتطبيق بعض النصائح الطبية.
16/10/2021 11:17 pm   1,610