تبحث السيدات عن علاج حكة في المهبل مع افرازات بيضاء بدون رائحة، يمكنكِ اتباع أفضل طرق المعالجة من خلال هذا المقال عن طرق علاج حكة في المهبل مع إفرازات بيضاء.

يمتلك المهبل آليات بيولوجية لحماية نفسه. ضمن هذه الآليات، يتم إنتاج سوائل خاصة داخل المهبل تسمى افرازات مهبلية، مهمة الإفرازات المهبلية هي الحفاظ على توازن الأس الهيدروجيني الطبيعي للمهبل وحماية المهبل من الأخطار الخارجية (البكتيريا، الفيروسات، الفطريات).
قد يتغير شكل ولون وكثافة هذا الإفراز قليلاً خلال الشهر اعتمادًا على الدورة الشهرية. هذا التغيير طبيعي وغير ضار. ومع ذلك، في حالات مثل الالتهابات المهبلية.

 يمكن أن تحدث تغيرات كبيرة في لون ورائحة وكمية وملمس الإفرازات المهبلية. عادة ما يكون للإفرازات المهبلية عديمة الرائحة صفراء أو خضراء، هذا ليس طبيعيًا تمامًا ويشير إلى وجود مشكلة صحية.

يبدأ علاج الرائحة الكريهة في منطقة المهبل بتجنب استعمال المستحضرات وكذلك الصابون، حيث أن نزول الإفرازات تعتبر أحد أعراض الإصابة بـ البكتيرية أو العدوى، هذا بالإضافة إلى أن الالتهابات المهبلية البكتيرية تعتبر سببًا شائعًا لها.

ما هي الافرازات المهبلية؟

تعتبر الإفرازات المهبلية من الأشياء الطبيعية اللازمة في ترطيب المهبل، كما أنها أيضًا إحدى العوامل الهامة لحمايته من الإصابة بالعدوى أو البكتيريا، والتي تتكون من عدة عناصر منها الماء وكذلك المخاط والعرق ونسبة من الزيوت، وبالطبع تختلف كمية ونوع تلك الإفرازات أثناء فترة الدورة الشهرية لدى كل فتاة، وكذلك سمكها ولونها، وغالبًا ما تخرج تلك الإفرازات بشكل ملحوظ عند اقتراب موعد التبويض.

ما هي أنواع الإفرازات المهبلية؟

تصنف الإفرازات المهبلية حسب لون وكثافة الإفرازات، في حين أن بعض هذه الإفرازات طبيعية، فقد يكون البعض الآخر مؤشرًا على مشكلة صحية تتطلب العلاج. وفقًا لخصائصها، قد تشير التيارات إلى الأعراض التالية:
  • افرازات عديمة اللون والرائحة: عادةً تكون افرازات طبيعيّة، قد يغمق اللون قليلاً قبل أو بعد فترة الحيض.
  • إفرازات رقيقة بيضاء كالجبن: هي سميكة وعادة ما تكون علامة على وجود عدوى فطرية، قد تصاحبها أيضًا بحكة أو تورم حول الفرج، وينبغي علاجها على الفور.
  • إفرازات بيضاء أو صفراء أو رمادية: إذا كانت ذات رائحة كريهة في هذا النوع من الإفرازات، فمن المرجح أنها مؤشر على التهاب المهبل البكتيري.
  • الإفرازات الصفراء أو الخضراء: الإفرازات الصفراء أو الخضراء ليست طبيعية، خاصة إذا كانت رقيقة أو متكتلة أو بها رائحة كريهة. قد تكون هذه الإفرازات علامة على الإصابة بعدوى داء المشعرات، والتي يمكن أن تنتقل غالبًا أثناء الجماع.
  • إفرازات بنية أو دموية: قد يكون الإفراز البني أو الدموي ناتجًا عن الحيض غير المنتظم، إذا كان هذا الإفراز مصحوبًا بألم في الحوض أو نزيف مهبلي، فقد يكون أيضًا علامة على مرض أكثر خطورة، مثل سرطان عنق الرحم.
  • إفرازات غائمة وصفراء: قد يكون هذا النوع من الإفرازات علامة على مرض السيلان، خاصة إذا كان هناك ألم في الحوض أيضًا.

ما هي أسباب الحكة في منطقة المهبل؟

العوامل التي تسبب إفرازات مهبلية غير طبيعية وبالتالي الحكة في منطقة المهبل مصحوبة برائحة كريهة هي:
  • مرض السكري
  • الالتهابات البكتيرية في المهبل.
  • الالتهابات الفطرية في المهبل.
  • التهابات الحوض.
  • بعض الأدوية.
  • عدوى ناتجة عن بعض الخلايا المفردة التي تعيش في المهبل.
  • الصابون المعطر ومستحضرات التجميل التي لا تصلح لمنطقة المهبل أو الجلد.

علاج حكة في المهبل مع افرازات بيضاء بدون رائحة

يعتبر وجود حكة مع الإفرازات من أكثر المشكلات التي تواجه النساء، لذلك يبحثون دومًا عن علاج حكة في المهبل مع افرازات بيضاء بدون رائحة والتي يمكن معالجتها بسهولة داخل المنزل، وتخفيف الحكة عن طريق ما يلي:
  •  ارتداء ملابس داخلية بخامة قطنية واسعة.
  • الابتعاد عن استخدام الصابون أو الدش بشكل مباشر على المهبل.
  •  يمكن اللجوء لغسول لطيف لا يحتوي على مادة عطرية لمنع تهيج الجلد.
  • بالإضافة إلى وضع مرهم أو كريم خاص بالحكة، حتى يطهر المكان.
عند ملاحظة أن تلك النصائح المنزلية لا تجدي، يجب التوجه للطبيب حتى يمنحك العلاج المناسب.

متى تكون حكة المهبل خطيرة؟

يمكن القول إن الحكة المهبلية مع خروج الإفرازات هو شيء عادي لا يدعو للقلق، والإفرازات بشكل عام ليست خطيرة، ولكنها في بعض الأوقات تشير للقلق، ومن أشهر المواقف التي تستدعي الذهاب للطبيب والبحث عن علاج مناسب، هي عندما تكون الحكة مصاحبة لأي عرض آخر مثل التورم أو احمرار المهبل، وكذلك عند َما تطول مدة الحكة فتصل لأسبوع كامل، وقتها يجب استشارة الطبيب المعالج وخاصة إذا كنتِ حامل.

ما علاج افرازات المهبل البيضاء مثل الجبن؟

يوجد الكثير من الأسباب المسببة للشعور بالحكة، وخروج تلك الإفرازات المهبلية التي تشبه الجبن، ويعد التهاب المهبل الجرثومي هو السبب الأكثر شهرة بينهم، وعادة ما يحدث بسبب نمو البكتيريا والفطريات داخل المهبل بشكل واضح، وعليه تبدأ المرأة في تناول مضاد حيوي والذي تختلف جرعته باختلاف الحالة نفسها، قد يأمر الطبيب المعالج بتناول مضاد للفطريات والبكتيريا من قرص مرة إلى ثلاث مرات كل ثلاث أيام حسب شدة الحالة والأعراض، ويصف كذلك بعض المراهم والتحاميل المهبلية.

كيف أعالج الحكة المهبلية في المنزل؟

يمكنك علاج حكة في المهبل مع افرازات بيضاء بدون رائحة في منزلك دون الحاجة للذهاب للطبيب، وذلك بواسطة الكثير من الطرق، والتي من أشهرها:
  •  البعد عن الملابس الداخلية الضيقة التي تمنع مرور الهواء.
  •  ينبغي عدم اللجوء البخاخات النسائية المستخدمة في تنظيف المهبل، أو الغسول الذي يتضمن في مكوناته أي مواد عطرية.
  •  ضرورة تجفيف المهبل من الأمام للخلف حتى لا تنتقل البكتيريا من الشرج للمهبل.
  •  الجلوس في الماء الدافئ لمدة ربع ساعة يوميًا.
إذا لم تختفي تلك الإفرازات أو تقليلها يجب الذهاب للطبيب، حتى يقترح العلاج المناسب.
مما لا شك فيه أن الحكة مع الإفرازات المهبلية من أكثر المشكلات الشائعة بين النساء، ولذلك قمنا بتقديم علاج حكة في المهبل مع افرازات بيضاء بدون رائحة وكذلك تعرفنا على أسبابه الواضحة كداء المبيض المهبل وتتكاثر خميرة المبيض.

calendar_month20/11/2022 08:16 am   visibility 9,919